أخر الاخبار

 


النيرنجات المتعلقة بالأجزاء الحيوانية ومنها الإنسان وغيره


اعلم أن النيرنجات المشتقة من الأجزاء الحيوانية ومنها الإنسان كثيرة جدا واني أحاول في هذا المختصر على ذكر أهمها وأفضلها وأشرفها على طريق الإيجاز ومن أراد المزيد من ذلك عليه بمراجعة الكتب والمخطوطات المختصة في هذا النوع من الفن من العلم وسوف أرتبه على هيئة الأنواع المختلفة لهذا الموضوع


النوع الأول


( الإنسان ) الذي هو أشرف المخلوقات الحية في هذا العالم وهو العالم الأصغر مستعرضا أجزاءه التي تصلح لعمل النيرنجات لشتى احتياجاته ومتطلباته الحياتية ومنها 


( الدماغ )   وهو منسوب لروحانية الشمس بسبب كونه ينبوع الأنواع الحياتية كما أن الشمس ينبوع أنواع العالم الأكبر وهذا الدماغ يستعمل في أحدى عشر شيئا


أولا ـ يؤخذ منه وزن مثقال فيسحق في قدر صغير فإذا ما تم سحقه يؤخذ من بول الإنسان قدر أربعة مثاقيل فيصب في ذلك القدر على النار فيذاب فيه الدماغ ثم يرفع حتى يبرد وينعقد فيرفع في قارورة زجاجة نظيفة فإذا أردت أن تجمع بين متفرقين أو تؤلف بين متباعدين فأعمل طعاما أو شيئا حلوا أو غير ذلك ثم خذ من ذلك الدماغ المذاب في البول وزن دانق فأجعله في ذلك الطعام وامزجه فيه مزجا جيدا ثم أطعمه للذي تريد أن يأتي إليك وتقول عند العمل قد عطفت قلب فلان ابن فلانة فأنه حين يستقر الطعام في جوفه لا يصبر عنك ساعة يحبك حبا شديدا وإذا أردت أن تعطف بين أثنين فاطعم كل واحد منهما باسم الآخر وهذا العمل من المجربات الأكيدة


ثانيا ـ إذا أردت أن تفرق بين مجتمعين على معصية وتلقي العداوة الشديدة بينهما فأطرح على مثقال من الدماغ وزن دانقين من عرق الإنسان واعمل فيه على المثال الأول ويطعم منه وزن دانق يحصل المطلوب


ثالثا ـ إذا أردت أن تجعل الرجل مهيبا مكرما فخذ من الدماغ مثقالا واطرح عليه وزن مثقالين من دم الإنسان المأخوذ بفصد أو حجامة فإذا سخن فخذ منه وزن دانق واجعله في طعام فإذا تناوله إنسان فأنه يصير مهابا مكرما


رابعا ـ يؤخذ من الكبريت وزن مثقال فيذاب على النار في مسرجة جديدة وتحذر عليه من لهب النار ثم تطرح عليه مثله من الدماغ تتركه حتى يذوب ويرفع من النار 0فإذا أراد رجل أ، يحظي عند أحد من الناس فإنه يأخذ منه قدر حبة ويمسكه في كفه أو يمسح به كتفيه ثم يمسح وجهه ثم يري نفسه لذلك الرجل حتى ينظر إليه فإنه يهيج بمحبته هياجا عظيما


خامسا ـ أن تأخذ من الكبريت وزن مثقال ومن الدماغ و الزئبقي مثقالين وأمزج الجميع وأعقده في قارورة بعد سحق ما يحتاج إلى سحق كان سما قاتلا فإذا مزج وزن دانق منه في طعام أو شراب فأنه بقتل

وإبطاله   أن يشرب وزن أوقية من دم الإنسان بوزن دانق من انفحه الظبي فمتى أردت

أن تخلط هذا السم فأذب وزن دانق من شحم الإنسان وامسح فيه جميع ذلك خصوصا منخريك وفمك فلا يؤثر فيك أبدا


سادسا ـ يؤخذ وزن دانقين من هذا الخلط المذكور في خامسا أعلاه وتجعله في مجمرة وتقطر عليه أربعة قطرات من دهن السمسم ثم يوضع على جمر فإذا ذاب قطر منه في منخري الميت في كل منخر قطرتين وفي أذنيه قطرتين في كل أذن قطرة واحدة فإنه لا يبلى جسمه ولا يتعفن ولا يتبدل بل يبقى رطبا طريا صحيحا إلى أن يصيبه ماء مالح أو يلقى عليه كف من الملح فإذا فعل فيه ذلك فإنه يتساقط لحمه ويصبح رميا


سابعا ـ يؤخذ من الخلط المذكور وزن دانق ومن سمن البقر مثقالين ويجعل السمن في مجمرة ويوضع على الجمر حتى يذوب السمن فيطرح فيه ويستنشق فيه المجذوم فإنه يتساقط لحمه العفن يصح ويبرأ بعد ذلك


ثامنا ـ يؤخذ دهن الجوز المسخن فيذاب فيه من الخلط السابق وزن دانق في مجمرة ويستنشق منه المجنون فإنه يبرأ


تاسعا ـ يؤخذ أربعة مثاقيل من لبن كلبه فيسخن ويلقى عليه زن دانق من الخلط المذكور ويصب في أذن الفرس فإنه يصير ذكيا فطنا


 عاشرا ـ أذا أردت أن تقطع بين متحابين في ما لا يرضي الله فأجعل منه وزن دانق في مجمرة وأجعل فيه مثقال من لبن المرأة فتسخنه حتى يختلط ثم أرفعه وأطعم منه الذي تريده بمقدار نصف مثقال في طعام أو شراب فإنه يهيج في قلبه روحانية العداوة والبغضاء

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -