أخر الاخبار

 


نبذة عن الوفق المثلث


يعتقد بأن هذا الوفق دارت عليه علوم الهند لما يحتويه من علوم وأسرار وأنوار وأسماء وأعداد وعلوم وبراهين ، وأن له تلبيس روحاني حين تدويره لتجلس به على كرسي التصريف ، وكان اسمه في الهند مثلث آدم وحواء ، وآدم يعني الصورة الصغيرة عن هذا الكون وفيه جميع أسراره ويقول المتصوفون : أتعلم أنك الجرم الصغير وفيك انطوى هذا العالم الأكبر . وكانت صورته على شكل مثلث هرمي ، ويقولون بأن أبو حامد الغزالي  ، قد سافر إلى الهند ، وتعلم علوم هذا المثلث ، وجلبه معه إلى بلاد المشرق ، وعدل من صورته الهندسية من الشكل الهرمي إلى شكله الحالي ، وسماه المتأخرين مثلث الغزالي نسبة لاسمه . وهو على طريقة ب ط د ز هـ ج و ا ح ، وهذه حروفه الأصلية ، فأنزل بالواحد بحرف الألف ، والتفاضل واحد فالاثنين بحرف الباء ، وكذلك بالتفاضل الثلاثة بحرف الجيم . وصورته كما في الشكل :


4 9 2    د ط ب

3 5 7   ج هـ ز

8 1 6   ح ا و


فإذا تمعنا في الوفق نجده من تسعة مراتب ، وهذا يعني تكوين آدم في الأرحام ، وكلمة آدم تعني الكلمة الجامعة للإنسانية ، فإذا جمعنا عدد الحروف في داخل الوفق ، نجد عددها 45 ، وإذا أخذنا اسم آدم


45 = م د ا

45 = 40 4 1

وهذا مجموع الوفق كاملا


وإذا أخذنا أحد أضلاعه وجدنا عددها 15 وإذا أخذنا اسم حوا وجدناه كالتالي


15 = ا و ح

15 = 1 6 8


وبهذا يثبتون نظرية أن حوا أخرجت من ضلع آدم رياضياً ، فسمي المثلث باسمهما .


وأصول الوفق ثمانية ، المفتاح والمغلاق والعدل والأصل والوفق والمساحة والضابط والغاية . فالمفتاح هو أقل عدد يوضع في الوفق ، والمغلاق هو أكثر عدد يوضع فيه ، والعدل هو مجموع المفتاح والمغلاق ، والأصل هو إسقاط الوفق ، ويسمى الطرح ، والوفق يسمى مجموع الإضلاع ، والمساحة هي حاصل ضرب الضلع في الشكل ، والضابط هو مجموع المساحة والوفق ، والغاية هي مجموع الأضلاع طولاً وعرضاً وقطراً ، وكل وفق أضلاعه غير متساوية فهو بحكم الخلل


مثال على كل ما تقدم ، تنزيل الأسماء والآيات في وفق المثلث، نأخذ هو الله أحد


90 = احد الله هو

90 = 13 66 11


نأخذ عدد الـ 90 ونطرح منه 12، وهذا ما أشرنا إليه سابقاً بالطرح


26 = 3 ÷ 78

نقسم هذا الرقم على ثلاثة وتكون النتيجة كالتالي

78 = 12 - 90

كالتالي


وهذا هو المفتاح ، يوضع في خانة الواحد ، ثم يوزع بالتفاضل واحداً واحداً وحتى المغلاق كالتالي


29 34 27

28 30 32

33 26 31


ويضاف علي الخطوط المستقيمة الخارجية للوفق بعض الآيات وغالباً ما يضاف ( قوله الحق وله الملك ) ، والآية المأخوذ بسائطها في الوفق على الجهات الأربعة ، وينطبق ذلك على جميع الأوفاق ،


ولكن الطرح من عدد الأسماء يختلف من وفق إلى آخر ، ويسمى سر الوفق . ونظم بعضهم من الأوفاق العزائم والأقسام والأملاك والأعوان ، وله مسائل عديدة كالجبر ( عند الاضطرار والحاجة ) ، واعلم أن الدراري السبعة لها ممر في كل يوم وليلة دوراً مسلسلاً ، يتبع آخره أوله ، وأن كل كوكب يكون مدة مروره ساعة بحسب ذلك الزمن . لذلك أخذوا للأوفاق أوقات لتنزيل الآيات والأسماء بها ، وتبخيرها حتى يظهر تأثيرها للوجود . وقد نسبوا لكل كوكب وفق وحددوه ضمن الأيام السبع ، ومن الجدير الإشارة إلى طريقة التكعيب في الاسم والذي يستخرج من عدده الرقمي والحرفي والعددي ، وتلك الطريقة تعد الأفضل في علم الأوفاق



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -