أخر الاخبار

استعدادات الراقي قبل العلاج

 

استعدادات الراقي قبل العلاج

إستعداد الراقي قبل العلاج

يجب ان يتجهز الراقي المقبل علي علاج حالة ما بعده تجهيزات و أمور يجب دراستها جيدا قبل أن يقدم علي اي خطوة فكما هو الحال يعلم ان هذا العدو الخفي متربص به من وقت بداية النيه فقط في العلاج و يعلم الراقي الجيد انه معرض للخطر و المكر في اي وقت لذلك يجب ان يأخذ في اعتباره انه في حرب يجب ان يتجهز لها و هذه الحرب تتطلب عده أمور وهي :-


1- التحصين الشامل للمعالج

ذكرنا سابقا في الفصل الأول طرق التحصين مفصلا ساضع الروابط للمرة الثانية للتذكير و ستكون علي الترتيب :

  1. تحصين المعالج لبيته و أملاكه
  2. تحصين المعالج لنفسه و أهله
  3. تحصين المعالج في طريقة للمريض


2- حسن التوكل علي الله

يجب ان يتوكل الراقي علي ربه حسن التوكل وان يعلم يقين العلم ان هذا الطريق هو طريق جهاد وان يحتسب أجره قبل كل شيء عند الله في مساعدته بعلمه فيما ينفع الناس و ان يتيقن تمام اليقين ان إيمانه سبب نجاته و سر قوته هذا الإيمان النابع من قلبه هو قوته و بقاءه لانه حمايته باذن الله من كل ما يخاف و يحذر.


3- الصبر علي المريض

يجب علي الراقي والمعالج ان يكون صبورا و حليما علي المريض و ان يتسم بسعة الصدر من كل ما يقول و يفعل المريض لان المريض قد ضاق به الحال و اشتد عليه الالم فلا بأس بأن تتحمل و ان تخبره ان البلاء للمؤمن مغفرة للذنب و ان تكثر عليه بالنصائح و أن يصبر علي حالة حتي يرزقه الله الشفاء و العفو .


4- عدم الرد علي الاستفزاز

كن علي يقين انك سوف تتعرض لاستفزاز و سخرية و تقليل من شأنك ومن قدراتك في البداية من العارض ومن المريض واهل المريض أحيانا فالزم ثباتك ولا تنفعل فتظهر ضعيفا امام عدوك الحقيقي عليك ان تكون جلدا و صارم في اقوالك و تحسن الرد و النقاش بدون أن تغضب او تفقد تركيزك .


5- تجنب الرقية الجماعية

مهما حدث لا تبدا ابدا في عمل رقية جماعية للبيت و أهل البيت فهذا لا يحمد عقباه ولن تستطيع أبدا السيطرة علي الوضع وقد تتعرض للضرب والسب من حضور العوارض علي الاجساد لانهم يتقون ببعضهم البعض و ستفقد السيطرة علي نفسك و علي الحضور بأجمعه .


تحصين بإذن عام للمعالج 


هذا التحصين يقرأه الراقي او المعالج قبل البدأ في قراءة الرقية مباشرة و هو ماذون إذن عام لكل من يتابع دروس السلسلة لوجه الله تعالى نتكفل بتحصينه 

" الحَمْدُ لِلّهِ الّذي لا يَنْسى مَن ذَكَرَهُ ولا يُخَيِّبُ مَنْ دَعَاهُ وَالحَمْدُ لِلّهِ الّذي مَنْ تَوَكَّل عَلَيْه كَفَاهُ والحمْْدُ لِلّهِ الّذي لا تُـحْصى نَعْمَاؤُهُ وَالحَمْدُ لِلّه الّذي يَجْزي بالإحْسانِ إحْسَاناً وَبِالسـَّـيَئاتِ غُفْراناً وَبالصَبْرِ نَجَاةً وَالحَمْدُ للَه الّذي هُوَ رَجَاؤُنَا حينَ يَنْـقَطِعُ الأَمَلُ مِنـَّا وَالحَمْدُ للَه الّذي لَمْ يَتَّـخِذّ وَلَداً وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَريكٌ في المُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذٌّلَ وكَبَرْهُ تَكْبيراً اللَهُ أَكْبَرُ كَبيراً وَالحَمْدُ للّهِ كَثيراً وَسُبْحَانَ اللّهِ بُكْرَةً وَاصِيلاً وَلا حَوْلَ ولا قُوَةَ إلاَ بِاللّهِ العَلِيَ العَظيمِ آمَنْتُ بِاللّهِ وَحْدَهُ وَكَفَرْتُ بِالجبْتِ والطـَاغوتِ وَتَوَكَـلْتُ عَلَى الحَيَ الّذي لا يَموتُ وَمَنْ يَتَـوكَلْ عَلَى اللّه فهُوَ حَسْـبُهُ إنَ اللّهَ بَالغُ أمُرِهِ قـَد جَعَلَ اللّهُ لِكُـلَ شَيْءٍ قَدْراً سَيَجْعَلُ اللّهُ بّعْدَ عُسْرٍِ يُسْراً وَتَحَصـَنْتُ بِشَهَادَةِ أنْ لا إَلَهَ إلا اللّهُ مُحَمّدٌ رَسولُ اللّهِ صَلَى اللّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلـّمَ

" أُعِـيذُ نَفَْسي بِالّذي خَلَقَ الأَرْضَ وَالسَّمَاواتِ العُلَى الرّحْمنِ عَلَى العَرْشِ اسْتَوى لَهُ مَا فِي السَّمَاواتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَما تَحْتَ الثـَّرَى وَإنْ تَجْهَرْ بِالقَوْلِ فَإنَّهُ يَعْلَمُ السَرَّ وَاَخْفَى ، اللَهُ لا إلَهَ إلا هُوَ لَهُ الأسْمَاءُ الحُسْنَى مِنْ سِحْرِ كُلّ سَاحِرٍ وَمَكْرِ كُلَ مَاكِرٍ وَمِنْ شَرّ كُلّ مُتَكَبـّرٍ فَاجِرٍ وِأُعِيذُ نفسي مِنْ شَرّ الأشْرارِ وَكَيْدِ الفُجّـارِ وَمَا اخْتَـلَفَ عَليْهِ اللّـيْلُ وَالنّـهَارُ بِقُـلْ هُوَ اللّهُ أحَدُ الوَاحِدُ القَهّـارُ وأُعيذُ بالإسْمِ المَخْزونِ المَكْنونِ الّذي تُحِبَُـهُ وَتَخْتَارُهُ وَتَرْضى عَـمّنْ دَعَاكَ بِهِ وبِالإسْمِ الّذي تُـؤتي بِهِ المُـلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزَِعُ المُـلْكَ مِمَنْ تَشَاءُ وَتَعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الخَيْرُ إنـَـك عَلَى كُلّ شَيْءٍ قَديرُ تـُولِجُ اللّـيْلَ في النّهَارِ وَتـُولِجُ النّهارَ في اللـّيْلِ وَتـُخْرِجُ الحَيّ مِنَ المَيـّـتِ وتـُخْرِجُ المَيـّـتَ مِنَ الحَيّ وَتَرْزُقٌ مَنْ تَشَاءُ بِغَيرِ حِسَابٍ وصَلَى اللَهُ عَلَى سَيـّدِنَا مُحَمّدٍ وآلِهِ وَسَلـّمَ "

" اُعِيذُ نََفْسي بِاللّهِ الّذي لا إلَهَ إلا هُوَ الحَيُّ القَيـُّومُ لا تَأخُذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ لَهُ مَا في السّمَاواتِ وَمَا في الأرْضِ مَنْ ذَا الّذي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إلا بِإذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أيْديهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلا يُحيطـُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إلا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيّهُ السّمَاواتِ وَالأرْضَ وَلا يَؤودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ العَليُّ العَظيمُ ، آمَنَ الّرسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إلَيْهِ مِنْ رَبّهِ وَالمُؤْمِنُـونَ كُلُّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكتـُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفرّقُ بَيْنَ أحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرانَكَ رَبَّنَا وَإلَيْكَ المَصيرُ لا يُكَلّفُ اللّهُ نَفْساً إلا وُسْعَها لها مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤاخِذْنَا إنْ نَسَيْنَا أوْ أخْطَأنَا رَبّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الّذينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تـُحَمّـلْـنَا مأ لا طَاقَةَ لَنـَا بِهِ واعْـفُ عَـنـّا واغْـفِرْ لَنَا وارْحَمْنَا أنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى القَوْمِ الكَافِرِينَ " .

" أُعِيذُ نَفْسي بِالّذي قَالَ لِلسّمَاواتِ والأرْضِ ائـتِيَا طَوْعاً أوْ كَرْهاً قَالَتَا أتَيْنـَا طَائِعِينَ ، وَأعُوذُ بِاللّهِ مِنْ شَرّ كُلّ جَبّارٍ عَنيدٍ وَشَيْطَانٍ مَريدٍ وَجِنّيٍ شَديدٍ قَائِمٍ أوْ قَاعِدٍ في أكْلٍ أوْ شُرْبٍ أوْ نَوْمٍ أو اغْـتِسَالٍ كُـلّمَا سَمِعُوا بِذِكْرِ آيَاتِ اللّهِ تَوَلّوا عَلَى أعْقَابِهِمْ هَرَباً ، أفَحَسِبْـتُمْ أنّما خَلَـقـْـنَاكُمْ عَبَثاً وَأنّكُمْ إلَيْنَا لا تُرْجَعُونَ ، قـُلْ كُونُوا حِجَارَةً أوْ حَديداً أوْ خَلْقاً مِمـّا يَكْبُرُ في صُدُورِكُمْ فَسَيَقولُونَ مَنْ يُعيدُنَا قـُلِ الّذي فَطَرَكُمْ أوّلَ مَرّةٍ وَصَلـَّى اللّهُ عَلَى سَيـّدِنَا مُحَمـّـدٍ وَآلِهِ وِسَلـّمَ " .
تعليقات
3 تعليقات
إرسال تعليق
  • زمرد خاتون
    زمرد خاتون 1 سبتمبر 2021 في 10:42 ص

    صلي الله عليه وسلم تسليما كثيرا ..بارك الله فيك شيخي وجزاكم الله خيرا شيخي ...زمرد

    إرسال ردحذف
    • ملكة الجنوب
      ملكة الجنوب 1 سبتمبر 2021 في 10:50 ص

      الله شيخي ربنا يجعله في ميزان حسناتك والله لا أدرى ماذا أقول فعلا والله أعجز عن شكرك شيخي الف الف شكر

      إرسال ردحذف
      • عون الاسد النوراني
        عون الاسد النوراني 1 سبتمبر 2021 في 12:21 م

        الله اكبر الله اكبر الله اكبر ماشاء الله تبارك الله ربنا يزيدك شيخي يارب العالمين ويجعله في ميزان حسناتك يارب العالمين

        إرسال ردحذف



        وضع القراءة :
        حجم الخط
        +
        16
        -
        تباعد السطور
        +
        2
        -